غير مصنف

ما بين قتيل ومصاب.. ارتفاع أعداد ضحايا حريق المنطقة الصناعية إلى (153)

كشف مجلس الوزراء السوداني أن عدد القتلى جراء الحريق الذي التهم مصنعًا بالمنطقة الصناعية بالخرطوم بحري ارتفع إلى (23) قتيلًا سلمت بعض من جثثهم للمشرحة،

بينما ارتفعت أعداد المصابين إلى (130) حالة إصابة جراء الحريق الذي شب في مصنع سيراميك سالومي بالمنطقة الصناعية، بينهم حالات خطرة. بينما قال وزير التجارة والصناعة مدني عباس في تعليقه على الحادثة إن إجراءات السلامة بالمصانع وتواجدها في المناطق السكنية يحتاجان إلى مراجعة عاجلة.

وكانت لجنة أطباء السودان المركزية قد أفادت في حصر أولي حتى عصر اليوم، بأن (16) شخصًا لقوا مصرعهم وأصيب (84) آخرين إثر حريق هائل شب بأحد المصانع بالمنطقة الصناعية بالخرطوم بحري، بحسب حصر أولي نشرت معه تقريرًا أوليًا عن أعداد المصابين وحالاتهم، قبل أن يرتفع عدد الضحايا.

وأطلقت لجنة أطباء السودان المركزية نداءً عاجلًا يستنفر الأطباء للذهاب إلى خمسة مستشفيات بعد أن وصل مستشفى بحري لطاقته القصوى في استقبال المصابين. وقال شهود عيان إن عبوات غاز ضخمة انفجرت بمصنع سيلا للسيراميك وسط المنطقة الصناعية ببحري، وارتفع أتون اللهب وأعمدة الدخان عشرات الأمتار.

 وقالت اللجنة في النداء الذي نشر في حسابها على فيسبوك: “استقبل مستشفى بحري عددًا كبيرًا من الحالات الحرجة والتي سيحتاج بعضها لأن يتم تحويله إلى مستشفيات مجاورة لأن المستشفى لا يسع لعلاج كل الحالات. لذا على الأطباء وكوادر المساعدة الإسراع للمستشفيات لتغطية نقص الأطباء والكوادر الطبية”.

وحددت اللجنة خمس مستشفيات بخلاف مستشفى بحري هي مستشفى أمدرمان التعليمي وحاج الصافي وجبرة للطوارئ والإصابات والتميز ورويال كير، لاستقبال الحالات التي فاض عنها مستشفى بحري.

وكانت اللجنة قد نشرت بصفحتها على فيسبوك تفاصيلًا للخسائر في الأرواح الناجمة عن الحريق التي وصلت مستشفى بحري، وشملت: العدد الكلي للحالات (57) حالة، عدد حالات الوفاة (15)، عدد الحالات الحرجة (6)، عدد الحالات المتوسطة وقليلة الخطورة (36) إلى جانب الحالات التي وصلت إلى مستشفى الأمل وتشمل: عدد الوفيات (1)، عدد الحالات الحرجة بالعناية المركزة (3)، عدد الحالات المتوسطة والخفيفة (39).

الخرطوم: حلايب نيوز

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق