الإقتصاد

السودان :البرلمان يستدعي البنك المركزي بشأن أزمة النقود

قال رئيس لجنة الصناعة والتجارة بالبرلمان السوداني، عبد الله مسار، إن البرلمان بصدد استدعاء محافظ البنك المركزي الأسبوع المقبل للإجابة على السؤال حول موقف السيولة النقدية بالبنوك.

وأشار في تصريح صحفي اليوم الاثنين، إلى إفراد المجلس لأول سابقة له بتقديم بيان خاص ونوعي حول قضية السيولة، لافتا إلى اهتمام البرلمان بقضية السيولة وإيجاد الحلول العاجلة لها .

وأكد مسار أن المرحلة القادمة تتطلب عمل منصات متكاملة لكافة الجهات للعمل مع بعضها البعض وتطوير أعمالها في ظل رقابة برلمانية عالية، ومراجعة العديد من القضايا الأساسية المتعلقة بالفساد والبنوك والسيولة.

 لافتاً إلى استشراف المواطنين لمرحلة قادمة بتحقيق الاستقرار السياسي .

وكانت الحكومة أقرّت عدة إجراءات لتخفيف أزمة السيولة، وإيقاف المضاربات في أسعار الذهب والعملات الأجنبية وتدهور الجنيه، شملت تحديد سقوف لسحب الودائع المصرفية وتجفيف الصرافات الآلية.

 وتسبب ذلك في حدوث خفض حادّ في قيمة الجنيه وتغيير اتجاهات مدخرات المودعين إلى خارج الجهاز المصرفي، بعدما بدأوا في السحب التدريجي لودائعهم، خوفاً من عدم القدرة على استردادها حال حاجتهم إليها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق