الأخبارمحلي

البشير يقر بمعاناة الحكومة من تأثير الوسائط الإلكترونية على الشباب

طالب رئيس الجمهورية المشير عمر البشير، بإطلاق نفرة تستهدف الشباب، وأقر بأن الحكومة تعاني من تأثير الوسائط الإلكترونية على الشباب.

وقال رئيس الجمهورية في مؤتمر تقويم وتقييم أداء الدفاع الشعبي لعام 2018م في المركز العام للدفاع الشعبي أمس، (تحدثنا العام الماضي عن الكتائب الإلكترونية والحرب النفسية التي تعرضت لها البلاد، واليوم نعاني معاناة حقيقية أثرت في كثير من شبابنا، مما يتطلب اعداد برامج مصممة للشباب).

ولفت الى دور الشباب في المشاركة في العمليات العسكرية في السابق، وتابع (نفس الشباب الذين تم استنفارهم للقتال نستنفرهم اليوم لعمل ايجابي من اجل الوطن).

ونوه البشير الى ان الغرض من تصميم برامج خاصة للشباب هو حمايتهم مما أسماه بالتدخلات الخارجية والتأثير السالب، وشدد على ضرورة استخدام نفس الادوات التي قال انها تستخدم الآن للهدم لاستخدامها في بناء الشخصية السودانية وبناء الوطن، بالاضافة الى ربط وتمتين النسيج الاجتماعي بالبلاد.

وأضاف (عايزين نعمل نفير نستهدف شبابنا)، وأقر بأهمية دور الشباب باعتبار أنه يمثل مستقبل الأمة، وأردف (الشباب نصيبنا وهؤلاء أبناؤنا وفلذات أكبادنا وديل دخرينا لليوم الصعب ويجب أن نعتني بهم)، وتعهد بتأهيل الشباب، وزاد (سنبنيهم ونعدهم زي ما عديناهم للجهاد سنعدهم أبناء ومواطنين صالحين لبناء هذا الوطن).

وتمسك البشير بالثبات على عهد من وصفهم بالشهداء، وقال (كلنا على العهد ثابتون، لن نغير ولن نتبدل، وعهدنا مع الشهداء الذين اصطفاهم الله نحن على هذا النهج)، واعتبر ان الشهادة اصطفاء، وتابع (الشهداء خيرنا جميعاً ولكننا نؤكد انهم مضوا الى الله صادقين، ونحن من خلفهم ان شاء الله قابضون على الجمر ومتمسكون بعهدنا معهم ومتطلعون الى لقائهم ونعرف انهم في جنات عَليِّة، وحتى نصل لهم لابد أن نكون على دربهم).

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق