الأخبارمحلي

السلطات ترفض تسوية من فضل محمد خير بقيمة “50” مليون دولار

الخرطوم: حلايب نيوز

رفضت الحكومة عرضاً تقدّم به رجل أعمال محتجز حالياً على ذمة مخالفات مالية ومصرفية تُقدر بـ”ترليون” و750 مليار جنيه.

وعلمت  مصادر مطلعة، أن رجل الأعمال فضل محمد خير، نائب رئيس مجلس إدارة بنك الخرطوم، المحتجز حالياً بتهمة مخالفة قوانين بنك السودان المركزي، قد تقدم بتسوية قيمتها 50 مليون دولار، نظير إخلاء سبيله، إلا أن الحكومة رفضت واختارت المضي في الإجراءات القانونية.

 

ولفتت المصادر إلى أن جهات وثيقة الصلة بالقضية طرحت مقترحاً آخر يتمثل في خروجه نهائياً من بنك الخرطوم كتسوية للقضية.

وكان عادل عبد الغني محامي فضل محمد خير، قد أشار إلى أن السلطات تحقق في قضايا قيمتها ترليون و750 مليار جينه، تتعلق باحتجاز موكله.

وبحسب مانقلت صحيفة السوداني بعض الخبراء رجّحوا أن تكون الحكومة تحقق في مبالغ أضعاف ما ذكره عبد الغني، مشيرين إلى أن فضل محتجز على ذمة مخالفات مصرفية ونقدية، بجانب الحصول على مرابحات بنكية صورية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق