الأخبارمحلي

المؤتمر الشعبي يهدد الحكومة في قتلة الشهيد أحمد الخير

هدد الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي، علي الحاج،  باللجوء لأي خيارات حال عدم الاقتصاص من قتلة الشهيد المعلم أحمد الخير.

كشف الحاج بحسب صحيفة الجريدة الصادرة اليوم السبت، عن إعتزامهم مقابلة لجنة التحقيق المختصة في غضون الأيام المقبلة .

قال الأمين العام للشعبي: بدأنا نلمس تدخل جهات أمنية في القضية ونقول صراحة ، قضية الشهيد أحمد الخير ليست هي القضية الوحيدة التي تهم حزبنا بل كل قضايا الشهداء الذين سقطوا في الاحتجاجات

واضاف الحاج: سنقف بشدة من داخل الحكومة لتحقيق العدالة ولوفشلنا في المحاكم سلنجأ للدستورية ومن ثم الى كل مؤسسات حقوق الانسان الدولية حتى لا تدخل البلاد في كارثة جديدة بدخولها للفصل السابع ، وغيرها من القرارات كما حدث من قبل في أزمة دارفور.

ونفى الأمين العام  ذوبان حزبه في المؤتمر الوطني أو الحكومة وزد :” بالرغم من مشاركتنا الرمزية فنحن كشفنا كثير من مواطن الفساد وصدع بذلك وزراء الشعبي من داخل النظام كذلك ،  بذلنا جهوداً في الإصلاح الاقتصادي أضحت هادياً لمحاولات الاصلاح لانتشال الاقتصاد من وهدته الحالية.

وأقر د. علي الحاج بوجود صراعات داخل حزبه ، ونفى الخلاف مع الشيخ ابراهيم السنوسي مساعد رئيس الجمهورية مقراً بوجود تباين في وجهات النظر بينها في بعض الموضوعات.

 واعتبر الصراعات داخل الشعبي بأنها ظاهرة طبيعة وكانت ماثلة منذ عهد الراحل الدكتور الترابي في قيادة الحزب ، مؤكداً أن القيادي كمال عمر عمر اعتذر له أكثر من مرة فيما بدر منه من هجوم على شخصه والحزب ، وموضحاً أنه لا يملك الحق في إيقاف من يعملون للمنظومة الخالفة ، وقال: “لكنهم بهذه الطريقة يعملون ضدها” ، وزاد : أما مواقف المحبوب عبدالسلام فهي منذ حياة الدكتور الترابي .

واستبعد الحاج خروج الشعبي من الحكومة في الوقت الحالي وقال: لسنا مع (تقعد بس) أو (تسقط بس) نحن مع (تُصلِح بس).

الخرطوم: حلايب نيوز

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق