الأخبارمحلي

حديث وزير التعليم عن “الشهادة” يجبر مدير بارز على الإستقالة

أعلن المدير العام للإدارة العامة للقياس والتقويم والامتحانات بوزارة التربية، مختار محمد مختار، استقالته من الإدارة.

وقال إن إدارته ظلت تجد الثقة والاحترام من كل المسؤولين بشتى انتماءاتهم السياسية، مستنكراً التشكيك في أداء الإدارة.

وكان وزير التربية والتعليم أ.د. محمد الأمين التوم، شكك في مؤتمر صحفي بوكالة السودان للأنباء، في نتائج امتحانات الشهادة السودانية ووصفها أنها “تطبخ بليل” .

وقال مختار في بيان صحفي حظي بتداول واسع على وسائل التواصل الاجتماعي يوم الأحد، إن هذه هي المرة الأولى التي نسمع فيها عبارات تُشكك في أداء هذه الإدارة ونسمع عبارات يترفع عنها العوام مثل “طبخ بليل” في وصف مؤسسة لها ذلك التاريخ العريق.

وأضاف المختار”بناءً على ذلك أجد نفسي غير قادر على الاستمرار بالعمل في الإدارة العامة للقياس والتقويم والامتحانات”.

وأكد أن نزاهة وشفافية الشهادة السودانية يؤكدها رضا وقبول المجتمع السوداني والمؤسسات التربوية والعالمية، بجانب المستويات المتميزة لخريجي الجامعات، فضلاً عن كثير من الطلاب الأجانب الذي يسعون لنيل الشهادة السودانية.

وأشار إلى أن الشهادة السودانية ظلت منذ العام 1955 وفي ظل تعاقب الأنظمة السياسية المتعددة، تنال ثقة أولياء الأمور ولها قدسيتها في المجتمع السوداني وكل الدول المجاورة.

الخرطوم: حلايب نيوز

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق