الأخبارمحلي

قوى الحرية تعلن عن مشاورات مع الشعب السوداني ومليونية للمدنية والبناء

أعلنت قوى الحرية والتغيير، أنها ستبتدر حملة مشاورات واسعة مع كافة أطياف الشعب السوداني تفتتحها بنقاش مع الثوار في ميادين الاعتصام، تملكهم فيها كافة الحقائق وتستمع إلى وجهاتهم التي يبتغون أن تسير فيها ثورتهم.
وقالت إن النقاش سيكون مفتوحًا عن طريق المخاطبات والندوات، إضافة لطوفان قيادات وأعضاء من التحالف على الخيم والمتاريس والمنصات بميدان الاعتصام.
ودعت قوى الحرية والتغيير أمس الخميس، لمليونية المدنية والبناء، من أجل تسليم مقاليد الحكم لسلطة انتقالية مدنية خالصة، وطلبت من جماهير الشعب السوداني في كل الأحياء والفرقان والبلدات والمدن الخروج للشوارع وتسيير المواكب السلمية صوب سوح الاعتصامات، أمام القيادة العامة بالعاصمة القومية، وفي ميادين الاعتصام التي اختارتها الجماهير في الأقاليم، والاحتشاد من أجل الوفاء للشهداء باستكمال الطريق الذي عبَّدته دماؤهم الطاهرة وقالت: “إن الاعتصامات مستمرة في كل أرجاء البلاد بسلميتها ووحدتها الفريدة وتعمل لجاننا على الجاهزية لكافة الخيارات الأخرى وعلى رأسها الإضراب السياسي والعصيان المدني”.
في الأثناء، أعلن موظفو بنك السودان المركزي وشركة الكهرباء، وتجمع البحارة السودانيين والكوادر البحرية والصيادلة والعاملون بالصندوق القومي للإمدادات الطبية، إضافة إلى تجمع مهنيي التقنية والاتصالات وتجمع نساء السودان، رفضهم لعسكرة الدولة واستعدادهم لبدء حملة العصيان المدني.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق