الأخبارمحلي

حمدوك يعود إلى البلاد بعد زيارة لإثيوبيا استغرقت يومين

عاد إلى البلاد رئيس الوزراء السوداني الدكتور عبد الله حمدوك والوفد المرافق له مساء اليوم إلى البلاد بعد زيارة رسمية لأثيوبيا استغرقت يومين.

 عقد خلالها مباحثات مشتركة مع رئيس الوزراء الأثيوبي تتعلق بالعلاقات الثنائية ودفع أفاق التعاون المشترك بين البلدين .

وفي تصريح صحفي عقب عودته بمطار الخرطوم قالت وزيرة الخارجية أسماء محمد عبد الله أن رئيس الوزراء اجري مباحثات مثمرة وناجحة  مع رئيس الوزراء الأثيوبي.

 شملت القضايا الثنائية والدولية ذات الاهتمام المشترك واتفقا على كيفية التعاون بين البلدين ورفعه إلى علي المستويات .

 مع التزام رئيس الوزراء الأثيوبي أبي أحمد على العمل مع حكومة السودان من اجل رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب .

بعدها قام الوزراء باجراء محادثات  كل مع رصيفه تناولت مجالات التعاون بين الوزارات المعنية وتعزيزها بالتركز على بعض القضايا الاقتصادية خاصة المتعلقة بالزراعة والطاقة والتجارة .

كما أشارت إلى مشاركة  رئيس الوزراء في افتتاح حديقة الوحدة ( يونتي بارك ) بالقصر الرئاسي  الذي شارك فيه عدد من الرؤساء ورؤساء الوزرات والمبعوثين الخاصين لدول الإيقاد .

و كان السيد رئيس الوزراء أول من هنأ رئيس الوزراء الأثيوبي بنيله جائزة نوبل للسلام  تقديرا لجهوده ومساهماته في قضايا إحلال السلام والأمن في القارة الأفريقية.

 وقد عبر معالي السيد رئيس الوزراء في ختام اللقاءات عن شكره وتقديره للرئيس الأثيوبي وشعب وحكومة أثيوبيا علي حسن الحفاوة وكرم الضيافة .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق