الرياضة

المدير التنفيذي لنادي المريخ يكشف الحقائق الكاملة حول اللاعب سومانا

أوضح المدير التنفيذي لنادي المريخ السوداني والقانوني مدثر خيري الحقائق حول الجدل المثار عن لاعب الفريق النيجري مجيد سومانا بعد إدعاء ناديه السابق بإمتلاكه عقد رسمي مع اللاعب.

المريخ بالبطولة العربية

وقال خيري خلال استضافته اليوم الإثنين بإذاعة هوى السودان بحسب رصد (حلايب نيوز) ان تسجيل سومانا للمريخ صحيح تماما وفق تأكيد الاتحاد الدولي (فيفا) واضاف :”  تم تسجيل اللاعب في مايو من العام الماضي كلاعب هاوي، وكان اللاعب يلعب بنادي الجيش النيجري، قام المريخ في مايو ببدء إدخال بيانات اللاعب للسستم الدولي ولم يكملها”.

قام نادي الجيش بمخاطبة إدارة المساعدات بالفيفا لتوضيح موقف اللاعب وبدورها خاطبت إدارة الالتزام  التي تتابع النظام الإلكتروني لتفوم بمخاطلبة نادي المريخ وأكدت وجود أمر تسجيل لسومانا لكن دون إكمال بيانات اللاعب اضافة لعدم طلب شهادة النقل الدولية، وهو الأمر الذي أكده المريخ لجهة ان اللاعب إنتقل كهاوي وليس كمحترف”.

ويشير المدير  الننفيذي للمريخ بأن تسجيل اللاعب تم على اساس انه هاوي وتمت إجراءاته خارج السيستم ووفق لوائح الاتحاد الدولي قاطعاً بصحة كافة الإجراءات التي قام بها النادي لضم اللاعب، منوه إلى ان  الفيفا  طالبت المريخ بمد الفيفا بتفاصيل تسجيل اللاعب بالنادي، وما اذا كانت هناك مراسلات بين المريخ والفريق النيجري، اضافة لقائمة النادي المشاركة.

وأكد خيري رد المريخ على  طلب الفيفا في العشرين من نوفمبر الحالي موضحاً كافة التفاصيل، منوها لرد الفيفا على  نادي الجيش النيجري  وورد فيه :” جميع الاطراف تؤكد تسجيل اللاعب بنادي المريخ” واضاف : ” بموجب أخر خطاب من الفيفا في 23 يناير تؤكد فيه بأن اللاعب هو لاعب للمريخ ولن يستطيع ان يشارك مع الجيش النيجري وشهادة الانتقال بطرف نادي المريخ وبمكاتب الاتحاد السوداني.

قال الخبير القانوني :” على نادي الجيش اذا كان لديه عقد مع اللاعب ان يتقدم بشكوى ضده، واللاعب الهاوٍ ليس لديه اموال وبالتالي نادي الجيش ليس لديه اي حق على نادي المريخ، وإذا اتضح وجود عقد بنادي الجيش سيتم إيقاع عقوبة على اللاعب بالايقاف والغرامة، واذا صح وجود عقد يقوم المريخ بالتسوية لحماية لاعبه، واللائحة الدولية لا تعطي الجيش اية حقوق.

لكنه  عاد وشدد  على ان الجهة الوحيدة التي تحدد هوية اللاعب هو الاتحاد المعني _النيجري_ واضاف :” الشهادة التي اصدرها الاتحاد النيجري هي من تحدد هوية اللاعب وهو بالفعل اصدرها بعد طلب الاتحاد السوداني بتأكيد انه لاعب هاوي، واذا كان حقا مسجل في الاتحاد النيجري لا يحق له ارسال شهادة نقله عبر الإيميل خارج السيستم للإتحاد السوداني واي لاعب محترف مفروض ارسال شهادته عبر السيستم وارسال شهادة اي لاعب خارج السيستم مخالفة كبرى.

الخرطوم: حلايب نيوز
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق